وكالة سبق24 الإخبارية

19:33
آخر تحديث 18:56
الثلاثاء
31 يناير 2023
°7
اجواء غائمة
القدس
رام الله
الخليل
غزة13°

نادر قشطة.. طفل فلسطيني يتحدى الفقر ببقايا عصارة الزيتون

الساعة 14:48 بتوقيت القــدس
حُسُن ناصر - غزة - سبق24

نظرا للتدهور الاقتصادي وارتفاع نسبة الفقر في قطاع غزة المحاصر من قبَل الاحتلال الاسرائيلي ، اضطر الصغير والكبير للبحث عن أيّ مصدرِ رزقٍ يحصلون من خلاله على أبسط حقوقهم في الحياة ألا وهو المأكل والمشرب .

ولأنَّ "شجرة الزيتون" تسري في عروقها دماءُ أبناء الأرض فكان لابد لها أن تشعر بآلامهم فتنهض من سباتها وتصرخ من أرضها لتعطي خيراتها وتحنو على أبنائها، فهي الغذاء وهي الدواء فكيف لا تكون سبباً في رفع البلاء.

 

فها نحن نرى الطفل نادر قشطة البالغ من العمر 12 عاما يبتكر أسلوبا غريباً على طفل بعمره، حيث يقوم بتحويل جفت الزيتون إلى قوالب من الخشب للتدفئة والطهو، لمساعدة أسرته التي لا تستطيع تحمُّل تكلفة فواتير الكهرباء، كهرباء مقطوعة غالبية ساعات اليوم خاصة في الشتاء القارس البرودة.

 يجلب نادر كميات بسيطة جدا من جفت الزيتون من معصرة الزيتون، ويضغطها في قوالب بدائية بسيطة ساعده أخوه الأكبر على توفيرها، ثم يتركها في الهواء والشمس لتجف وتتماسك لتصبح بعد أسبوعين تقريبا صالحة للاستعمال.

يقول نادر إن جده، الذي كان يأخذه معه عند ذهابه لمعصرة الزيتون، أوحى له بفكرة الاستفادة من جفت الزيتون منذ قديم الأزل ، عندها لمعت في باله الفكرة وزاد اصراره على العمل.

 

كما ويشير قشطة إلى أن هناك بعض المهتمين بإنتاجاته من قوالب الجفت من سكان قطاع غزة، طلبوا شراء ما ينتجه من قوالب خشب الجفت ، لذلك فكر في توسيع عمله وجلب كميات أكبر من جفت الزيتون لتصبح مصدر رزق لأسرته التي رأت في إبداع نادر طاقة نور تكسر ظلام الحصار والفقر .

 

3333.jpg
22222.jpg
3.jpg
 

 

 

 

 

::
القدس المحتلة