وكالة سبق24 الإخبارية

12:45
آخر تحديث 12:42
الإثنين
15 اغسطس 2022
°28
صافِ
القدس 28°
رام الله26°
الخليل26°
غزة30°

العدوان على غزة .. 10 شهداء منهم طفلة و55 إصابة في غارات إسرائيلية

الساعة 16:52 بتوقيت القــدس
غزة - سبق24

نفذت قوات الاحتلال، مساء الجمعة، عدوانًا واسعًا على مواقع متفرقة في قطاع غزة، بعد أيام من التأهب والتلويح بالعدوان.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة، استشهاد 10 مواطنين، منهم طفلة (5 أعوام) وإصابة 55 آخرين في غارات شنتها طائرات الاحتلال في قطاع غزة.

كما أعلنت الوزارة رفع حالة الجهوزية والاستعداد في جميع المستشفيات ومحطات الإسعاف في قطاع غزة.

من جهتها، أعلنت حركة الجهاد الإسلامي -مساء اليوم- استشهاد القائد في سرايا القدس تيسير الجعبري "أبو محمود" خلال قصف إسرائيلي على قطاع غزة.

و نعت الحركة وذراعها العسكري "سرايا القدس" القائد الجهادي الكبير تيسير الجعبري "أبو محمود" الذي ارتقى شهيدا في جريمة اغتيال صهيونية غادرة استهدفته في مدينة غزة.

وأفاد مراسلونا، أن طائرات الاحتلال شنت عدة غارات على مواقع متفرقة في قطاع غزة.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال أن الجيش الإسرائيلي بدأ شن غارات في قطاع غزة، معلنا عن "حالة خاصة في الجبهة الداخلية".

كما أعلن المتحدث الإسرائيلي إطلاق ما وصفها بعملية "الفجر الصادق" "ضد أهداف الجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وقال مراسلونا إن طائرات الاحتلال قصفت شقة سكنية وسط مدينة غزة، وسيارة في حي الشجاعية، ومراصد للمقاومة شرق القطاع، وتجمعًا في خانيونس.

وأعلنت وزارة الصحة إصابة عدد من المواطنين جراء استهداف الاحتلال "الإسرائيلي" بخان يونس.

ومنذ الثلاثاء الماضي، تواصل قوات الاحتلال، حالة التأهب والانتشار، مع استمرار إغلاق للطرق ومنع حركة المستوطنين في "غلاف غزة".

وفرض جيش الاحتلال قيوداً على حركة المستوطنين في المستوطنات القريبة من قطاع غزة، وأغلق الطرق؛ خشية رد عسكري على اعتقال قائد الجهاد الإسلامي في الضفة الشيخ بسام السعدي مساء الاثنين الماضي في جنين وسحله على الأرض.

وحذر رئيس حكومة الاحتلال يائير لابيد، ووزير حربه بيني غانتس، أمس، من أن "إسرائيل" "لن تسمح بالاستمرار بهذا الوضع وتعطيل روتين حياة السكان في غلاف غزة"، رغم أن الاحتلال هو الذي فرض هذا الوضع دون أي مبرر.

في المقابل، تعالت التحذيرات في قطاع غزة، من عمليات غدر صهيونية على وقع الحشد العسكري الذي جاء دون أي مبرر فعلي، وانتهى الأمر ببدء عدوان دموي على القطاع.