وكالة سبق24 الإخبارية

17:00
آخر تحديث 15:48
الخميس
26 مايو 2022
°27
صافِ
القدس 27°
رام الله26°
الخليل25°
غزة25°

آلاف المواطنين يؤدون الجمعة في "الأقصى" رغم قيود الاحتلال

الساعة 14:01 بتوقيت القــدس
القدس المحتلة - سبق24

أدى آلاف المواطنين الفلسطينيين، صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، رغم إجراءات الاحتلال وتقييد وصول المئات منهم إلى المسجد المبارك.

وأم المسجد آلاف المواطنين من القدس والضفة والداخل المحتل منذ ساعات فجر وصباح اليوم الجمعة.

وفي خطبة الجمعة حثّ خطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري المواطنين على الثبات والرباط الدائم في المسجد الأقصى واصفا إياهم بحراس العقيدة والأراضي.

وجدد التأكيد على أن المسجد المبارك للمسلمين وحدهم بقرار ربانية سماوي، لافتا إلى أن الأخطار تحدق بالأقصى والإعتداءات عليه مستمرة وبحماية قوات الاحتلال.

ولفت الشيخ صبري الانتباه إلى أن عام 2021 "كان عامًا سرطانيًّا في ابتلاع الأراضي الفلسطينية وهدم المنازل وتشريد المواطنين الفلسطينيين".

وشدد على وجوب التمسك بالأرض والدفاع عنها، وقدم التحالي لأهالي واد الجوز وسلوان وبرقين وبيتا وجنين وكل المدافعين عن أراضينا.

وقال: "نحبي كل المتمسكين بأراضيهم"، مشددًا على أن قرارات الاحتلال الإسرائيلي لن تثنينا عن الدفاع عن الأقصى.

وأضاف الشيخ صبري، أن "السمسار الخائن لا يصاهر ولا يغسل ولا يدفن في مقابر المسلمين".

وتابع أن "السمسرة وتسريب الأراضي والعقارات خيانة وخروج عن جماعة المسلمين وخروح عن الملة".

وكانت قوات الاحتلال قد انتشرت على الحواجز العسكرية المؤدية إلى القدس، وفرضت تشديدات وقيود وتفتش المصلين الراغبين بأداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى.

وكانت حشود كبيرة من المواطنين أدوا صلاة فجر اليوم الجمعة، في المسجد الأقصى، وسط أجواء إيمانية عامرة.

وتوافد المصلون من الضفة الغربية والقدس والداخل الفلسطيني المحتل عام 1948 إلى المسجد الأقصى للصلاة فيه، ضمن فعاليات "الفجر العظيم"، رغم الأجواء الباردة.

ويوم الأربعاء، دعا هارون ناصر الدين عضو المكتب السياسي لحركة حماس، مسؤول مكتب شؤون القدس، أبناء شعبنا إلى النفير وحماية الأقصى، والتصدي لتدنيس المستوطنين بكل السبل، والحفاظ على مسرى رسول الله طاهرا من كل دنس.

::
القدس المحتلة