وكالة سبق24 الإخبارية

13:14
آخر تحديث 12:16
الثلاثاء
13 ابريل 2021
4.24
جنيه إسترليني
4.93
دينار أردني
0.21
جنيه مصري
3.88
يورو
3.49
دولار أمريكي
العملات مقابل الشيكل الإسرائيلي
جنيه إسترليني
4.24
دينار أردني
4.93
جنيه مصري
0.21
يورو
3.88
دولار أمريكي
3.49
°17
صافِ
القدس 17°
رام الله16°
الخليل16°
غزة20°

بالفيديو "البحر لنا" استراحة تعاونية من مخلفات صلبة على شاطئ بحر غزة

الساعة 14:16 بتوقيت القــدس
غزة - نور ابو سمرة - سبق24

لم يعتمد الشاب علي مهنا على طبيعة مجاله في الإخراج المسرحي فقط، بل قرر التميز في اتجاهات أخرى هو وأصدقاءه من بينهم فتاة شابة يجتمعون تحت فكرة الفن والابتكار، بإعادة تدوير النفايات الصلبة بصورة جمالية على شاطئ بحر غزة، مرتكزين على منهجية التعاون.

يقول مهنا لوكالة "سبق24" الإخبارية: "إنها فكرة لمبادرة قديمة حديثة كنا قد بدأنا بها على شاطئ بحر الزوايدة في عام 2019، وقررنا التوسع بها والانتقال لشاطئ بحر الشيخ عجلين في 2020"، مؤكداً على تعاون بلدية غزة ومنحهم قطعة أرض لتسهيل إقامة استراحة (تعاونية البحر النا).

ويضيف أن هذا المكان قد تم بناؤه بجهودٍ ذاتية شبابية، بالشراكة مع بلدية غزة وتمويل من مؤسسة القطان والوكالة السويسرية للتنمية والتعاون ،وحصولهم على منحة تم تمويلها من الاتحاد الأوروبي لإقامة العروض المسرحية على شاطئ البحر ،مشيراً إلى اعتمادهم الكلي على منهجية القيادة والتنظيم المجتمعي.

ويذكر مهنا أنهم حصلوا على 290 طن من النفايات الصلبة عن طريق توجههم لمخازن البلديات والشركات الكبرى في القطاع لاستثمار النفايات الموجودة لديهم، بالإضافة إلى أنها فرصة لتعزيز ثقافة الناس بصورة جمالية، ويقول : "هناك أيضاً ما نقوم بشرائه مثل مشطاح الخشب ونعيد استخدامه بشكل مبتكر".

ويتحدث أن المكان أصبح مزاراً للكثير من الشباب للتعبير عن آرائهم وأفكارهم، وإقامتهم للنشاطات والفعاليات وجزء منها يكونوا هم المسؤولين عن ترتيبها، والجزء الآخر من الأشخاص القادمين، مضيفاً أنه يحتوي على العديد من المرافق من بينهم مكتبة ومسرح وأماكن مميزة للجلوس. 

سياسة الجلوس في المكان تتميز بأن المقابل العائد عليهم يكون إما التبرع بشيء يعاد تدويره، أو تطوع الشخص الجالس لمدة ساعة في المكان للمساهمة في التنظيف أو إقامة أي عمل فني يترك بصمة جميلة، بهدف توعية الناس للمحافظة على نظافة البحر ونشر ثقافة إعادة الاستخدام.

في النهاية كان قد وجه كمبادرة شبابية للأقران الشباب بأن يكون مبدأهم التعاون سواء في الأفكار أو الجهد وغيره للوصول إلى نتائج جميلة، وخلق مساحة آمنة لأنفسهم للتعبير عن آرائهم والسعي لإلغاء النظرة السوداوية لدى البعض تجاه الحياة.

 

::
القدس المحتلة