وكالة سبق24 الإخبارية

23:06
آخر تحديث 21:35
الخميس
04 مارس 2021
4.24
جنيه إسترليني
4.93
دينار أردني
0.21
جنيه مصري
3.88
يورو
3.49
دولار أمريكي
العملات مقابل الشيكل الإسرائيلي
جنيه إسترليني
4.24
دينار أردني
4.93
جنيه مصري
0.21
يورو
3.88
دولار أمريكي
3.49
°8
غائم جزئياً
القدس
رام الله
الخليل
غزة13°

الجهاد: ما تقدمه السلطة لأهالي الشهداء ليس منة من أحد وإنما هو حق مكفول

الساعة 16:21 بتوقيت القــدس
سبق24

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل، اليوم الثلاثاء، "إنه ليس من المروءة ولا من الوطنية أن تمر سبع سنين وأهالي شهداء حرب 2015 يصرخون ويتألمون ويعتصمون دون أن ينالوا حقوقهم التي هي حقوق الشهداء المشروعة".

وأكد المدلل خلال مشاركته في خيمة اعتصام ذوي شهداء عدوان 2014 في غزة، أنه من الواجب الوقوف إلى جانبهم ودعمهم في اعتصامهم الذي يجب أن ينتهي بنيلهم لحقوقهم كاملة، مضيفًا "مطلبكم حق كفله ميثاق منظمة التحرير وكفلته أعراف الثورة الفلسطينية منذ بدايتها لكل عائلة شهيد أو أسير أو جريح، وإلا كيف يمكن أن ندعم صمود شعبنا الذي يواجه جرائم الاحتلال المستمرة ضده".

وتسائل "كيف يمكن لنا أن نهنأ ونحن نعيل أبناءنا وأهلنا وقد فقدت هذه العائلات المنكوبة المعيل الذي يرعاهم؟، مشددًا على أن ما تقدمه المنظمة أو السلطة لأهالي الشهداء ليس منة من أحد وانما هو حق مكفول.

وتابع المدلل "لا مبرر لعدم ايفاء أهالي شهداء عام ٢٠١٤ حقوقهم وقد مر على فقدان الشهداء ٧ سنين وهناك من مات من أهالي الشهداء وهو ينتظر حق ولده الشهيد"، مشيرًا إلى أن الجهاد الإسلامي كانت مطالبها في حوار القاهرة أن تُحل، جميع قضايا قطاع غزة ومنها قضية أهالي شهداء ٢٠١٤ ووضع برنامج سياسي وطني لدعم صمود أبناء شعبنا في معركته ضد الاحتلال.

ومضي في حديثه "نقول لإخواننا في السلطة وحزب السلطة كيف تذهبون الى صندوق الانتخابات ومشاكل وقضايا قطاع غزة لا تزال قائمة وأهم هذه القضايا أهالي شهداء ٢٠١٤ الذين لم ينالوا حقوقهم إلى هذه اللحظة"، مطالبًا الرئيس بأن يعجل في اصدار توجيهاته من لحل قضية أهالي شهداء٢٠١٤ وأن ينالوا حقوقهم كاملة.

::
القدس المحتلة