وكالة سبق24 الإخبارية

00:29
آخر تحديث 21:23
الأربعاء
27 يناير 2021
4.24
جنيه إسترليني
4.93
دينار أردني
0.21
جنيه مصري
3.88
يورو
3.49
دولار أمريكي
العملات مقابل الشيكل الإسرائيلي
جنيه إسترليني
4.24
دينار أردني
4.93
جنيه مصري
0.21
يورو
3.88
دولار أمريكي
3.49
°11
اجواء غائمة
القدس 11°
رام الله11°
الخليل11°
غزة11°

حنتش يتحدث لـ "سبق24" عن خطورة المشاريع الاستيطانية الجديدة التي تستهدف المدينة المقدسة

الساعة 13:00 بتوقيت القــدس
القدس - ربا العجرمي - سبق24

أكد الخبير في شؤون الاستيطان عبد الهادي حنتش، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تحاول فصل مدينة القدس عن جسم الضفة الغربية وسد جميع الثغرات المؤدية إلى المدينة، لافتًا إلى أن ما يحدث يندرج في إطار عملية التهويد بفرض وقائع جديدة على الأرض من داخل وخارج المدينة المقدسة.

وعلى صعيد المخطط الاستيطاني الجديد الذي يتهدد المقبرة اليوسفية قال حنتش في حديثٍ خاص لوكالة سبق24 الإخبارية، إن سلطات الاحتلال تحاول محاصرة هذه المقبرة من خلال الشروع بإنشاء العديد من البؤر الاستيطانية داخل البلدة القديمة التي كانت مساحتها 900 دونم  والآن تبقى منها فقط 150 دونم، في محاولة من سلطات الاحتلال لتّغلغل داخل أحياء الفلسطينيين وتفتيت المدينة بشكل كامل.

مشروع "تجنيس المقدسيين"

وشدد حنتش على خطورة مشروع "تجنيس المقدسيين" الذي طرحته سلطات الاحتلال في نقطتين رئيسيتين، الأولى بما يتعلق بفصل كامل للمدينة المقدسة جغرافيًا وسكانيًا، والثانية في تفويت الفرصة على القيادة الفلسطينية بإعطاء المقدسيين حقهم في المشاركة السياسية والوطنية من خلال الاقتراع حال حصول انتخابات فلسطينية.

ولفت حنتش إلى أن المقدسيين يقعون الآن "بين فكي كماشة" فهم عرضة للابتزاز بالترحيل والاعتداءات من قبل سلطات الاحتلالومستوطنيه  وعرضة أيضًا للقبول بهذه الجنسية تحت ضغط التهديد، مؤكدًا على أن الفلسطينيين لا يفرطون بانتمائهم للشعب الفلسطيني وقيادته.

اعتداءات المستوطنين

وحول الانتهاكات المتصاعدة من قبل المستوطنين وبالتحديد فيما يتعلق بالمقدسات الفلسطينية وآخرها محاولة إحراق كنيسة الجثمانية، أكد حنتش على أن قوات الاحتلال هي من ترعى هذه "العصابات الصهيونية" من المستوطنين، باعتبارهم يشكلون الذراع الأيمن لسلطات الاحتلال في تنفيذ كل المخططات التي يقرونها.

وتابع: "المستوطنون يعرفون جيدًا ألا خطر ولا عقاب يتهددهم جراء إقدامهم على كل هذه الممارسات، فسلطات الاحتلال الإسرائيلي تتستر دائمًا وتبرر لهم كل هذه الممارسات بدواعي الخلل العقلي والتقييد ضد مجهول وغيرها من المبررات".

::
القدس المحتلة